BY ENG.NOURAH AL-ASHAIKH

INTERYOURAH

 
 
 
 
 

اعتباراتنا في تصميم البيئة التعليمية

عكس الرؤية الخاصة بالجهة التعليمية

مدارس القرن الحادي والعشرون

 

لكل مدرسة هوية وقيم تتميز بها وتسعى لترسيخها حيث نعمل في المقام الأول على تعريفها وإبرازها منذ بدايات الفكرة التصميمية وصولًا إلى التصاميم الجرافيكية.

رؤية 2030 والتعليم

تطبيق أفضل الممارسات التصميمية العالمية لمدراس القرن الحادي والعشرون والتي تطور من العملية التعليمية بشكل فعال من ناحية توفير الفراغات الدراسية المرنة ودراسة علاقات الفراغات توزيع وحدات دراسة ومناقشة متفرقة تناسب المهمات المختلفة الموجهة للطلاب ثم عرض الأنظمة المناسبة لتطبيقها.

المواد المستخدمة

دراسة وإيجاد الحلول لتطبيق أهداف الرؤية المستقبلية للتعليم في المملكة العربية السعودية والتي تعتمد بشكل كبير على تصميم البيئة التعليمية من النواحي التالية:

- خلق بيئة محفزة على الإبداع والابتكار

- خلق بيئة جاذبة مرغبة في التعلم

- تطوير الأسلوب التعليمي بأن يكون المتعلم هو       المحور وليس المعلم

- رفع كفاءة الأداء التشغيلي وتقليل التكلفة المهدرة، والاستفادة القصوى من الموارد والتجهيزات والمباني.​

 

 الإضاءة والصوت

استغلال المساحات والموارد

مراعاة اختيار مواد تشطيب ذات تحمل عالي وتتناسب مع المباني التعليمية وملائمة للأجواء المحلية.

مراعاة استخدام الألوان المتناسبة مع الفئة العمرية المستخدمة للمكان.

دراسة عناصر المكان، خدماته وعدد المستخدمين ثم تطبيق أفضل الحلول لخلق توازن صوتي.

تصميم الإنارة المناسبة للفراغات المختلفة للتتناسب مع النشاطات المختلفة في البيئة التعليمية.

دراسة وتحليل المعطيات الحالية للمدارس القائمة أو المستقبلية من الناحية التعليمية والاستثمارية للخروج بأفضل الحلول لاستغلال المساحات وإعادة استخدام الموارد بكفاءة عالية.

Jeel Alriyadah School

Today's students are future leadres

طلاب اليوم قادة المستقبل

 

برمجيات متطورة وتصاميم تكنولوجية، إبراز للنشاطات الطلابية خلق المساحات المشتركة

محاكاة بيئة العمل المستقبلية لصناعة القادة الجدد

بيئة معززة للابداع والابتكار من النشاطات العقلية إلى البدنية